ديوان: قاعدة بيانات الشعر العربى والمترجم والإقتباسات.


قصيدة: أقولُ لسعدٍ وهوَ للمجدِ مقتنٍ

الشاعر: الأبيوردي

الشاعر: الأبيوردي

أنت مثقف ... شارك هذه القصيدة مع أصدقائك

قصيدة أقول لسعد وهو للمجد مقتن للشاعر الأبيوردي | ديوان الشعر

أقولُ لسعدٍ وهوَ للمجدِ مقتنٍ

وللحمدِ مرتادٌ وللعهدِ حافظُ

أُخيَّ أما ترتاحُ للسَّيرِ إذْ بدا

سناً لحشاشاتِ الدُّجنَّة ِ لافظُ

فهبَّ ينادي صاحبيهِ وطرفهُ

عنِ النَّجمِ مُزْوَرٌّ وللفجرِ لاحظُ

وظلَّ يبزُّ النّاجياتِ مراحها

إليكَ أبَا المِغوارِ، والسّيرُ باهظُ

وجاءكَ والأيّامُ خزرٌ عيونها

تُلاينُهُ طُوراً وطُوراً تغالِظُ

فردَّتْ بغيظٍ عنهُ حينَ أجرتهُ

فَلا الخَطْبُ مرهوبٌ ولا الدَّهرُ غائظُ

ومدَّ إليكَ الباعَ حتّى أطالَهُ

بذي قدرة ٍ ترفضُّ عنها الحفائظُ

عَلَوْتَ فَفُقْتَ النَّجْمَ حتّى تخاوَصَتْ

إليكَ عيونِ الشُّهْبِ وهي جواحِظُ

فَسَيْبُكَ مأمولٌ وجارُكَ آمِنٌ

ومَشْتَى رِكابِي في جَنابِكَ قائِظُ

أقولُ لِمَنْ يبغى مَدَاكَ وقَدْ رأى

عدوَّكَ في أرجائهِ وهوَ فائظُ

أواضعَ جفنٍ فوقَ آخرَ من كرى ً

مَتى لَحِقَتْ شَأْوَ الصّميمِ الوَشَائِظُ

تنبَّهْ ونفَّضْ غبَّرَ النَّومِ فالعلا

بَغيضٌ إلَيْها النّائِمُ المُتياقِظُ

إذا المرءُ لمْ يسرعْ إلى الرُّشدِ طائعاً

أُذيقَ الرَّدى كرهاً وفي السَّيفِ واعظُ

إقتباسات متنوعة:

الجاهل يعرف بست خصال: الغضب من غير شيء، والكلام في غير نفع، والعطية في غير موضعها، وأن لا يعرف صديقه من عدوه، وإفشاء السر، والثقة بكل أحد. ل علي ابن أبي طالب
الحماة هى التى تجد لكل حل مشكلة. ل أنيس منصور
حلاوة الظفر تمحو مرارة الصبر. ل علي ابن أبي طالب
إن تحقيق الازدهار يتطلب تحرير الإعلام من القيود والقوانين والممارسات لينطلق بمزيدٍ من الحرية والاستقلالية والإبداع. ل محمد بن راشد آل مكتوم
من لا يتمتع بذاكرة في غاية القوة فالأفضل له ألا يخاطر بالكذب. ل ميشيل دي مونتين
المستبد يسره غفلة الشعب، لأن هذه الغفلة سبيله لبسط سلطانه عليهم. ل عبد الرحمن الكواكبي
يُعتبر المثل القائل بأن الحقيقة دائما ما تنتصر على الاضطهاد أحد المغالطات السارة التي يكررها الناس وراء بعضهم البعض حتى تصبح شائعة، في حين أن كل الاختبارات تدحضها. ل جون ستيوارت ميل
التاريخ عِلم الأشياء التي لا تتكرر. ل بول فاليري
هل يعرف اللواء حمدى بدين أن بين صفوفنا من يخاف والدته الحنون أكثر مما يخاف الرصاص والمدرعات؟ ل علاء عبد الفتاح
كن بلسماً إن صار دهرك أرقما ... وحلاوة إن صار غيرك علقما ل إيليا أبو ماضي